تنمية ذاتيةنصائح

هل أنت واثق بنفسك ؟

إن الثقة بالنفس أمر هام لجميع الأشخاص الذين يسعون في طريقهم للوصول إلى النجاح وتحقيق الأهداف الكبيرة والصغيرة، وأكد أبراهام ماسلو والعديد من الآخرين من بعده على الحاجة إلى التمييز بين الثقة بالنفس كخاصية شخصية معممة، والثقة بالنفس فيما يتعلق بمهمة أو قدرة أو تحد معين (أي الكفاءة الذاتية).

تختلف الثقة بالنفس عن الكفاءة الذاتية التي عرفها عالم النفس ألبرت باندورا بأنها “الإيمان بقدرة الفرد على النجاح في مواقف محددة أو إنجاز مهمة”، وبالتالي فهو المصطلح الذي يشير بشكل أكثر دقة إلى الثقة بالنفس المحددة، ولاحظ علماء النفس منذ فترة طويلة أنه يمكن لأي شخص أن يتمتع بثقة بالنفس أنه قادر على إكمال مهمة معينة (الفعالية الذاتية) (مثل طهي وجبة جيدة أو كتابة رواية جيدة) على الرغم من أنه قد يفتقر إلى الثقة العامة بالنفس، أو على العكس كان واثقًا من نفسه رغم أنه يفتقر إلى الفعالية الذاتية لتحقيق مهمة معينة (مثل كتابة رواية)، وهذان النوعان من الثقة بالنفس مرتبطان مع بعضهما البعض، ولهذا السبب يمكن الخلط بينهما بسهولة، والسؤال الآن كيف تنمي ثقتك بنفسك ؟

  • ما هي مميزاتك ؟

في صباح كل يوم يمكنك كتابة قائمة بأهم ما يميز شخصيتك، فكل إنسان خلق على وجهة هذه الحياة لدية الكثير من المميزات التي تجعله نسخة موحدة لا شبه له وبالتالي ستعزز ثقتك بنفسك كل يوم.

  • أجل خطواتك واثقة.

إن الإهتمام بلغة الجسد أمر في غاية الأهمية ويعكس بشكل كبير ثقة الإنسان بنفسه، قارن اثنين من الأشخاص أحدهم يمشي برأس مرفوع و بابتسامة مرسومة على وجهه، والآخر يطأطأ رأسه في الأرض ولا ينظر لوجة الشخص الذي يحدثه ، فمن منهم الشخص الواثق بنفسه في وجهة نظرك ؟ بعد الإجابة يجب أن تكون علمت ماذا عليك أن تعمل كي تعزز ثقتك بنفسك.

  • اهتم بمظهرك.

إن الإنسان عندما يهتم بمظهره ويحسن إختيار الملابس المناسبة له وللمكان الذي سيذهب له سيشعر بأنه واثق من نفسه فهو في أبهي صورة يمكن أن يظهر بها، وحقيقة الأمر أن الثقة بالنفس نابعة من الداخل ايضا فعليك الإهتمام بصحتك ومظهر جسمك العام يمكنك أن تمارس الرياضة التي تحبها وتتناول الطعام الصحي الذي يجعل جسمك جميل دائماً.

  • أنجز أحد أهدافك.

إن انجاز الإنسان أهدافه وخاصة الأهداف الكبيرة منها يجعله يشعر بالنجاح وبالتالي الشعور بالثقة في النفس، وهذا الشعور لن يكون وليد اللحظة فقط بل سيستمر لأنك ستري نجاحك أمام عينك وفي كل مرة ستشعر بالفخر.

  • لا ترضي البشر.

إن محاولة جميع من حولة يفقدك الكثير من وقتك وكذلك ثقتك بنفسك وذلك لأن إرضاء الناس غاية لا تدرك، وبدلاً من ذلك أهتم بنفسك وأرضها بفعل كل ما هو يعمل على تحسين حياتك بشكل عام.

  • تعامل بطبيعتك.

إن الإنطواء و الإبتعاد عن الناس أمر يزيد من الإكتئاب وعدم الشعور بالراحة وبالتالي عدم الثقة بالنفس، تعلم أن تخالط الجيمع سواء في دراستك أو عملك تعامل على طبيعتك ولا تتصنع شخصية غيرك، تعلم كيف تتعامل مع هؤلاء الذي يسخرون منك ويقللون ثقتك بنفسك وفي كل مرة سترتفع ثقتك بنفسك وتذكر دائماً أننا جميعاً خلقنا من نفس الاب ونفس الأم ولا يوجد إنسان أفضل من آخر إلا بالتقوى والعمل الصالح، فإن كنت تريد أن تنجح ابحث في داخلك عن مميزاتك الحقيقة واستغلها بطريقة تجعلك تنجح فالحياة خلقت لنحياها وليس العكس.

‫7 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق